06سبتمبر2012|1نسىء1728 |العدد 904 |الاصدار الرابع |السنة 21
أخبار عالمية
بان كي مون : ندعم جهود إقامة دولة فلسطينية

20 مارس2010

 

حث الأمين العام للأمم المتحدة بان كي مون السبت إسرائيل والفلسطينيين على استئناف محادثات السلام وإظهار قدر من الصراحة والمرونة من كلا الجانبين.

وجاءت تصريحات كي مون في مستهل زيارته للشرق الأوسط بدأها في رام الله بالضفة الغربية حيث التقي وعددا من المسؤولين الفلسطينيين كما سيتوجه إلى القدس للقاء الرئيس الإسرائيلي شيمون بيريز وعدد من المسؤولين الإسرائيليين.

وتهدف زيارة الأمين العام للمنطقة لإحياء محادثات السلام بين اسرائيل والفلسطينيين حيث تشهد آفاق الحوار بين الجانبين أسوأ حالاتها بعد وصولها إلى طريق مسدود.

وخلال لقائه بفياض قال بان كي مون إن اللجنة الرباعية للشرق الأوسط "تدعم بشدة" جهود الفلسطينيين لاقامة دولتهم.

ووجه بان حديثه لفياض قائلا "اللجنة الرباعية أرسلت رسالة واضحة وقوية فنحن نؤيد بشدة جهودكم لاقامة دولة فلسطينية مستقلة وقابلة للحياة".

وقبل المحادثات الرسمية اصطحب فياض الأمين العام لمشاهدة مناطق واسعة من الضفة الغربية تقع تحت السيطرة الاسرائيلية التامة ويحظر على الفلسطينيين القيام بأية أعمال تطوير فيها.

وعقب الجولة قال بان كي مون "لقد رأيت بنفسي وبوضوح كيف يعيش الفلسطينيون تحت القيود وحتى في منطقتكم أنتم غير قادرين على تطوير أو حتى الحفاظ على حياة اقتصادية عادية.

ويقول مراسل بي بي في القدس إنه من المتوقع أن يوجه بان كي مون كلمات وصفها بالقوية حول قضية الخلاف الرئيسية بين الجانبين فإسرائيل ترفض وقف بناء مئات الوحدات السكنية في مستوطنات يهودية في القدس الشرقية والأراضي المحتلة.

وأما عن الفلسطينيين فقد أثارت الخطط الإسرائيلية غضبهم وقالوا إنهم لن يستأنفوا المحادثات حتى تعيد إسرائيل النظر في القرار الذي وصفوه بأنه عقبة في طريق السلام.

وكان الأمين العام قد صرح قبل توجهه إلى المنطقة قائلا " بالإشارة إلى أن ضم القدس الشرقية ليس معترفا به من قبل المجتمع الدولي فإن اللجنة الرباعية تدين القرار الذي اتخذته الحكومة الاسرائيلية بالتخطيط مسبقا لبناء وحدات سكنية جديدة في القدس الشرقية".

كما أكد بان أن الهدف من المحادثات هو التوصل لاتفاق سلام بين إسرائيل والفلسطينيين يعترف بدولة فلسطينية مستقلة في غضون عامين.

وكانت آخر زيارة قد قام بها بان كي مون للمنطقة في أعقاب العملية العسكرية الإسرائيلية ضد قطاع غزة قبل 14 شهرا.

--------------------------------------
عن البي بي سي


قييم الموضوع: 

التعليقات

1

الدولـــــة الفلسطينية !!!
 من السهل أن تكتب فقرة أو جملـــــــة ، كلمتاتهــــــا بدون حروف ! ولكن من الصعب أن نضع النقاط فوق الحروف ! لأنه في هذه الحالة ، ربما تعطينا الجملة أو الفقرة معنى ، يجب الإلتزام به ! فالكثير من الإنظمــــة العربية والإسلامية ، لاتريد حلا للقضية الفلسطينيـة ! لألهــــــــــــاء شعوبها بمسألة تحرير فلسطين والمسجد الأقـصـــــى !!! ونرى عبر القنوات الفضائيـــــــة ، أن إسرائيل ماضية في تنفيذ مشاريعها الإستيطانيــــــــــــــة لغرض إستقبل المزيد من المهاجرين اليهود الى الوطـــــن { الأم } والدول العربية ـ الإسلامية قد طمست كالنعامة رأسها في الرمل ، كي لاتسمع ولا ترى ! فيا سيد با، كي مون ! أنت تدعو الى بناء دولة فلسطينية ! والتيارات الإسلامية المتطرفــــــــــة لا تريـــد الإعــتراف بالدولـــــة اليهوديـــــــة ! فكيف توافق بين رجلين ،، كل منهم يصر أن الثور هو من نصيبه ، ويترك الأرنب للطرف المقابـــــــل ؟؟؟ قضية فلسطين صعبة جدا ! ومن المستعبد حلها في هذه الأعــــــوام الحاليــــــــة !!!
أبلغ عن تعليق غير لائق

دجلة نديم الفراتي

23 مارس2010 06:22مساءاً (بتوقيت القاهرة )


أضف تعليقك
الأسم: * البيانات مطلوية
البريد الألكترونى (إختيارى):
عنوان التعليق: * يرجى ملىء البيانات * البيانات مطلوية
نص التعليق: * البيانات مطلوية