22فبراير2012|14امشير1728 |العدد 707 |الاصدار الرابع |السنة 18
شباب وتكنولوجيا
عالم هولندي يخترع شطائر برغر من خلايا جذعية

21 فبراير2012

 

وكالات - إذا كنت ممن يعزفون عن تناول اللحوم لتنفاي إنتاجها مع معتقدات دينية أو شخصية، وترفض في ذات الوقت أن تصبح نباتياً، فالأمر قد أصبح سهلاً بعدما أعلن عالم هولندي عن ابتكار لحم من الخلايا الجذعية.
ويعمل البروفيسور مارك بوست، من جامعة ماستريخت في هولندا، على تطوير أول نوع من الهامبورغر في العالم منتج من أول بروتين لحم اصطناعي مشتق من خلايا جذعية للأبقار.
وقال بوست، خلال اجتماع للجمعية الأمريكية لتطوير العلوم في فانكوفر، إنه سيكشف عن هذا النوع من البرغر في شهر أكتوبر/ تشرين الأول المقبل.
وصرح بأن "استهلاك اللحوم سيتضاعف خلال العقود الأربعة المقبلة، لذلك علينا إيجاد بدائل لحل مشكلة الأرض."
ويشار إلى أن مساحات الأراضي الزراعية، بجانب تلك المخصصة للرعي، تحتل نحو 35 في المائة من مساحة كوكب الأرض الخالية من الثلوج، وفق دراسة نشرت عام 2007.
وأضاف العالم الهولندي: "الهامبورغر المصنع من بروتين أبقار اصطناعي هو حجر الأساس في تطوير أساليب جديدة لسد الطلب العالمي المتزايد على اللحم، والمتوقع أن يتضاعف بحلول عام 2050."
واستطرد: "في أكتوبر سنقدم الدليل العلمي الذي يوضح أننا نستطيع خلق منتج من الخلايا الجذعية التي تشبه اللحم والذي نأمل أن يكون في مثل مذاقه. "
ولم يقرر بعد الراعي لمشروع تطوير هذا النوع من البرغر من اللحم الصناعي بتمويله بمبلغ 250 ألف يورو (330 ألف دولار)، ولم يُكشف عن هويته، الشخص الذي سيتناول أغلى قطعة هامبورغر في العالم، وفق بوست.
ويعمل فريق الباحثين على جعل لون اللحم الاصطناعي، الذي يُعد في أوعية التخمير و يميل لونه للوردي والأصفر، أكثر جاذبية، على يتم إنتاج الدهون بشكل منفصل، لتضفي هشاشة وطعماً على الشطيرة.
وأكد العالم إن استخدام تقنية الخلايا الجذعية سيضاعف بنحو مليون مرة ما يمكن إنتاجه من بقرة واحدة من شطائر البرغر، لافتاً إلى أنها عملية مكلفة تتطلب الكثير من الجهد.
ورجح بأن يشيع استخدام البرغر "الاصطناعي" خلال ما بين عشر إلى عشرين عاماً، حال توفرت موارد غير محدودة لتمويل المشروع الذي سيلبي حاجة البشر المتزايدة إلى اللحم.


 شكراً على مشاركتك، تم تسجيل تقييمك للموضوع.


أضف تعليقك
الأسم: * البيانات مطلوية
البريد الألكترونى (إختيارى):
عنوان التعليق: * يرجى ملىء البيانات * البيانات مطلوية
نص التعليق: * البيانات مطلوية