06سبتمبر2012|1نسىء1728 |العدد 904 |الاصدار الرابع |السنة 21
أخبار وتقارير
مذيعة محجبة بالتلفزيون المصري للمرة الأولى

03 سبتمبر2012

 

دخلت المذيعة فاطمة نبيل التاريخ، بعد أن أصبحت أول امرأة محجبة تقدم نشرة الأخبار في التلفزيون الرسمي المصري، بعد رفع حظر عن ظهور المحجبات على الشاشة فرض عام 2002.
وارتدت نبيل حجابا أبيض، وظهرت على الشاشة الأحد، بعد أن رفع الحظر بقرار من صلاح عبد المقصود، وزير الإعلام المصري، والعضو في جماعة الإخوان المسلمين التي طال قمعها تاريخيا في مصر.
ولم يكن يسمح للمذيعات المحجبات بالظهور على التلفزيون الحكومي في ظل حكم الرئيس السابق حسني مبارك، الذي اضطر إلى التنحي من منصبه العام الماضي.
وقالت فاطمة نبيل: "وأخيرا.. الثورة وصلت ماسبيرو،" في إشارة إلى مقر الإذاعة والتلفزيون الحكومي، وهو المبنى الذي كان مسرحا لمظاهرات ضخمة خلال الانتفاضة التي أطاحت بمبارك.
وكانت نبيل مذيعة سابقة في قناة تابعة لجماعة الإخوان المسلمين.
وفرض الحظر على المحجبات في عام 2002 من قبل وزير الإعلام آنذاك صفوت الشريف، والذي ألقي القبض عليه بعد وقت قصير من سقوط نظام مبارك، ويواجه حاليا اتهامات بالفساد أمام محكمة الجنايات الكبرى إلى جانب نجليه.


قييم الموضوع: 

التعليقات

1

العياز بالله ؟
 يابنتاه كنت بعقلك فلماذا تسكبي التراب علي كوب الماء ؟؟
أبلغ عن تعليق غير لائق

الغراب

03 سبتمبر2012 11:11مساءاً (بتوقيت القاهرة )

2

الى الغبار
 ولماذا لا توجه كلامك هذا للراهبات ؟ أم أنه الكيل بمكيالين يا نصراني ؟
أبلغ عن تعليق غير لائق

الأنكل

04 سبتمبر2012 06:29AM (بتوقيت القاهرة )

3

الفرق أن الراهبة لا تخشى من أخ يقتلها أو شيخ يكفرها
 الفرق بين الراهبات وغيرهن كالفرق بين الصدق والرياء بين من كلامهم نعم نعم ولا لا وبين المرائيين .. الراهبة تلتزم بهذا الزى داخل وخارج الدير ,,,إن الراهبة ترتدى زيها المحترم وهى لا تقصد أن تصطاد عريس كل إهتمامه المظاهر ....والراهبة ترتدى زيها عن قناعة فهى لا تخاف من أتباع النهى عن المعروف والأمر بالمنكر...... ويا محترم هى لا تخشى من أخ يقتلها أو شيخ يكفرها ....
أبلغ عن تعليق غير لائق

karam

04 سبتمبر2012 02:22مساءاً (بتوقيت القاهرة )

4

إلى الأنكر قل وحدانية وليست توحيد
 إن أنكر الأصوات هو صوت ...تخاطب الغراب بالنصرانى وأنا كيف أخاطبك هل بالمسلم أم بالمرادف لكلمة مسلم أى إرهابى ..... أم عابد الأحجار الثلاثة ( الكعبة - والحجر الأسود - والسبع حصوات ) ....... ام أخاطبك بأنك من أتباع التوحيد ( توحيد محمد مع إلهه ) إستمع لقول المسيحية بأنها الوحدانية وليست التوحيد ...التوحيد تقال مثال توحيد شطرى اليمن فهم إثنين مختلفين وتوحدا
أبلغ عن تعليق غير لائق

لا إله إلا المذل والعكروت رسول الضار

04 سبتمبر2012 02:44مساءاً (بتوقيت القاهرة )

5

الي التعليق 2 الخاص بالكافر المسلم .
 هذا الكلام لايصح توجيهه لراهبه عفيفه تمثلت بام الله في عفتها .....، انما اذا تم توجيهه الي مسلمه بصفتها فهذا يتفق ويليق كون المسلمه مباح لها شرعا حسب قول عمر ابن الخطاب واعطيها اجرها لو تمره بعد نكاحها هذه واحده والثانيه عمل المحلل لها والثالثه حق زواجها كلما طلقت وبعد العده { بالامكان مئات الرجال } ولكن الراهبه منذ ولادتها حتي انتقالها الي المجد السمائي لم يكشف عليها رجل وستظل عزراء الي الابد ...... الخ ، هذه الشروط تنطبق علي راهبه تزوجت بعواطفها الانسانيه لا الجسديه شخص المسيح ؟؟؟ ايها المسلم الملحد الداعي علي نفسك انكل تأكد انني سالاحق تعليقاتك الاسلاميه السخيفه والفاسده والمخذيه لك ولاسلامك واحرجك كالعاده تحت اي تعليق منك لاي كاتب .
أبلغ عن تعليق غير لائق

الغراب

04 سبتمبر2012 10:18مساءاً (بتوقيت القاهرة )

6

لو سمحتم
 كفايه وكل واحد يخلية في نفسة ومع ربه ودينة و يوم القيامة ربنا هو الذي يحكم بيننا
أبلغ عن تعليق غير لائق

الدكتور

05 سبتمبر2012 12:02AM (بتوقيت القاهرة )

7

الي ابن محمد ..تعليق 2
 تأكد ثم تأكد ان النصراني رقبة احسن من المحمد فلماذا ؟؟ لان من نصاري مكه تم تاليف القران بواسطة المحمد عن طريق القس ورقه ابن نوفل ابن عم خديجه المسيحيه المتزوجه زواج مسيحي من المسمى محمد وكاتب الوثيقه وعمل الاكليل القس ورقه وياليتك ترجع الي السيره بتاعته في هذا الشأن حتي يتضح لك بطلان ماتدعيه بانه دين تحت مسميات الاسلام { قطيعه }
أبلغ عن تعليق غير لائق

الغراب

05 سبتمبر2012 07:41AM (بتوقيت القاهرة )

8

لمن يفتون بالقتل ويرسلون السرايا لذبح من يعارضونهم
 لمن يفتون بالقتل ويرسلون السرايا لذبح من يعارضونهم...لمن قتل أم قرفة لأنها نقدته .. لمن قتل العصماء وهى ترضع وليدها لأنها عارضته .. لكل قاتل إرهابى إقرأ.... عندما رجع شاول الملك من الحرب مع أعدائه عرف أن داود موجود في برية عين جدي، فأخذ معه ثلاثة آلاف جندي، وذهب يطلب داود على »صخور الوعول« وهي أعلى مكان في تلك الجبال. وجاء شاول إلى »صير الغنم« وهي حظائر يبنيها الرعاة عند باب الكهف ليحفظوا فيها الغنم أثناء الليل، أو ليحفظوها من العاصفة أو من المطر. وجلس رجال شاول تحت صير الغنم، أما هو فدخل إلى الكهف وحده ليستريح بينما كان داود ورجاله جالسين داخل الكهف في الظلام. وبالطبع لم يقدر شاول أن يراهم، لكن رجال داود استطاعوا أن يروه ويعرفوه، لأنه دخل من النور، وعيونهم قد اعتادت الظلام. ورأوا أن هذه فرصة ذهبية يقتل فيها داود عدوه شاول الذي يطارده، ويتولى حكم البلاد، فيستريحون من الجولان في الأرض والهروب في الجبال، ويستقرون. فقال رجال داود له: »هُوَذَا الْيَوْمُ الَّذِي قَالَ لَكَ عَنْهُ الرَّبُّ:هَئَنَذَا أَدْفَعُ عَدُوَّكَ لِيَدِكَ فَتَفْعَلُ بِهِ مَا يَحْسُنُ فِي عَيْنَيْكَ« (1صموئيل 24:4). لكن داود رفض هذا رفضاً باتاً، وعفا عن شاول الذي وقع بين يديه. واكتفى بأن قطع طرف جُبَّة شاول سراً. ربما كان قد خلع جبته ووضعها إلى جانبه، فقطع داود طرفها. وثار ضمير داود عليه، وتأسف في قلبه لأنه قطع طرف الجبة. وقال داود: »حَاشَا لِي مِنْ قِبَلِ الرَّبِّ أَنْ أَعْمَلَ هذَا الْأَمْرَ بِسَيِّدِي بِمَسِيحِ الرَّبِّ، فَأَمُدَّ يَدِي إِلَيْهِ لِأَنَّهُ مَسِيحُ الرَّبِّ هُوَ« (1صموئيل 24:6). وحاول رجاله أن يقتلوا عدوهم شاول، ولكن داود منعهم
أبلغ عن تعليق غير لائق

رسول الضار وعبد المذل

05 سبتمبر2012 11:49AM (بتوقيت القاهرة )

9

المقارنة غير جائزة
 إلى المحترم الذى يطالبنا بتوجيه الكلام إلى الراهبات ونسألهن لماذا يرتدين هذا الزى ..إن عمل الراهبة الأول والأخير هو الصلاة الدائمة ...أى أنها تطبق ما قاله السيد المسيح له كل المجد " صلوا فى كل حين " وحيث كما يقول الكتاب المقدس أن تاج المرأة هو شعرها ولا يجب أن يكون هناك تاج فى وجود نا أمام الله تبارك إسمه وهو الملك أثناء الصلاة فلهذا تغطى الراهبة شعرها على الدوام .....وهى لا ترتديه من أجل خزعبلات الفتنة وأعتقد وهى فى الدير لا تخشى أن يفتتن بها الرجال ....بل أذيدك هناك مرضى من الرجال وما أكثرهم فى عالمك العربى يفتتن من مجرد رؤية حذاء حريمى ناهيك عن وقع خطواتها فهو فتنة.....المقارنة غير جائزة بين المسيحية وبين عقيدتك لا فى هذا الأمر ولا فى أى أمر آخر
أبلغ عن تعليق غير لائق

karam

05 سبتمبر2012 02:44مساءاً (بتوقيت القاهرة )

10

لايهم المظهر انما الاهم الجوهر
 انا تعاملت مع راهبات عن تجربة المظهر لايخفى الجوهر فعند الاحتكاك بالشخص يظهر معدنه واصله فلا يوجد تسامح او رحمة عند الراهبات اذا اخطأ الشخص الذى يتعامل معهم ويظهر الوجه الحقيقى لهؤلاء الراهبات والله لو انا في اسرائيل يمكن ما كانوا فعلوا بي مثل ما فعل الراهبات يارب ارحمني من الراهبات اصبحت اكره لفظ راهبات لايهم المظهر انما الاهم الجوهر
أبلغ عن تعليق غير لائق

fggg

05 سبتمبر2012 05:39مساءاً (بتوقيت القاهرة )

11

العم أو العمة fggg
 وأنا أتفق تماما مع fggg فالراهبات بغيضات كارهات أما المنتقبات والمحجبات فهم ملائكة الله على الأرض ...ياعم أو ياعمة fggg ما نوع تعاملك مع الراهبة وعلى أى مستوى كان السلوك .. فربما عاملوك بما تستحق أن تعامل به وعموما إسرائيل دولة محترمة بالمقارنة بما نراه من أخوة الجهاد وقتل الجنود المصريين وأخوة الإيمان وقتل الأقباط فى ماسبيرو وأبناء التوحيد وهدم وحرق الكنائس وقارئى السلام عليكم وتهجير المسيحيين وتشريد نساءهم وأطفالهم
أبلغ عن تعليق غير لائق

karam

05 سبتمبر2012 09:51مساءاً (بتوقيت القاهرة )

12

ليس كل عابد يفهم ما تؤمن به.
 الى كل قلب طاهر عرف الأيمان أقول : ليس كل عابد يفهم ما يؤمن به الأخر لذلك لا تسبوا معتقدات الغير ليسبوا بذلك معتقداتكم فيجرحوا أيمانكم كما جرحتهم أيمانهم .
أبلغ عن تعليق غير لائق

سلام الله عليكم ورحمته وبركاته

29 سبتمبر2012 12:46مساءاً (بتوقيت القاهرة )


أضف تعليقك
الأسم: * البيانات مطلوية
البريد الألكترونى (إختيارى):
عنوان التعليق: * يرجى ملىء البيانات * البيانات مطلوية
نص التعليق: * البيانات مطلوية